نيسان تعيد تقديم علامة داتسون في أسواق الشرق الأوسط بإطلاق طرازين جديدين في لبنان

mi_do_orange_sml-jpg-ximg-s_12_h-smart

أعلنت نيسان موتور العالمية لصناعة السيارات عن إعادة طرح علامة داتسون الشهيرة في أسواق الشرق الأوسط، وذلك من خلال الإطلاق الحصري لطرازي “أون- دو” و”مي- دو” في لبنان عند جسر نهر الكلب التاريخي أمام وسائل الإعلام .
وكانت مجموعة نيسان أعادت إطلاق علامة داتسون التجارية في عام 2014 بعد أن تم سحبها تدريجياً من الأسواق العالمية في عام 1981. ومنذ ذلك الحين، تم بيع أكثر من 170.000 سيارة في أسواق الهند وإندونيسيا وروسيا وجنوب إفريقيا. وبالإعلان عن دخولها أسواق الشرق الأوسط مجدداً عبر بوابة لبنان، تسعى داتسون لتوظيف حضورها التاريخي العريق في المنطقة كعلامة من العلامات التجارية التي حظيت بقاعدة شعبية واسعة منذ قيام شركة رسامني يونس للسيارات ببيع سيارة داتسون الأولى في لبنان عام 1967.
وللمناسبة، قال فنسنت كوبي، المدير العالمي لعلامة داتسون التجارية: “تعتبر داتسون إحدى أيقونات قطاع صناعة السيارات في العالم، وهي تمتلك إرثاً تاريخياً يمتد حتى عام 1933. وقد تم بيع أكثر من 20 مليون سيارة على مدى 50 عاماً اشتهرت خلالها بلقب “سيارة العائلة”. واليوم، تعيد هـذه العلامة التجارية إحياء القيم الجوهرية التي أكسبتها شهرتها في الماضي بالتوازي مع جهودها للإيفاء بمتطلبات مجتمعنا المعاصر. وتهدف نيسان من وراء إعادة إطلاق داتسون في المنطقة إلى تحقيق حلم امتلاك سيارة للكثيرين من الأشخاص الذين يخططون لشراء سيارتهم الأولى؛ حيث تقدم الشركة مجموعة من التسهيلات التي تتيح لهم امتلاك سياراتهم بلا متاعب أو هموم، وتوفير أعلى مستويات الثقة المرتكزة على عوامل الشفافية والصدق والموثوقية”.
وستتوفر سيارة صالون “أون- دو” بأربعة أبواب، وسيارة “مي- دو” هاتشباك بخمسة أبواب عبر شركة رسامني يونس، الموزع الحصري لشركتي نيسان وداتسون في لبنان منذ أكثر من 49 عاماً. وقد تم تصميم السيارتين في مركز التصميم العالمي التابع لشركة نيسان بمدينة أتسـوجي في اليابان. وتم تصنيع السيارتين ضمن مصنع “أفتوفاز” التابع لـ “تحالف رينو- نيسان” في مدينة تولياتي الروسية، ما يعني تبني أعلى معايير الجودة التي تميز التحالف.
وابتداءً بسعر 11.900 دولار أمريكي، تتيح سيارة “أون- دو” أعلى مستويات الجودة والموثوقية والتنافسية؛ حيث تم تصميمها لتكون سيارة عائلية بامتياز مع التركيز بشكل رئيسي على عاملي الرحابة والمتانة.
و بدورها، تتمتع سيارة هاتشباك “مي- دو” بتصميم عصري أنيق ودينامي يتناغم مع موثوقيتها العالية واستخداماتها المتعددة. وسيتم طرح هذه السيارة ابتداءً من سعر 12.200 دولار أمريكي.
ومن المتوقع أن تلقى كل من السيارتين قبولاً واسعاً لدى شرائح مختلفة من العملاء، حيث تستهدف “أون- دو” المشترين الراغبين بسيارة تلبي احتياجاتهم العائلية، بينما تتمتع “مي- دو” بجاذبية كبيرة لدى الشباب الذين ينشدون قضاء أوقات ممتعة مع امتلاك وسيلة نقل على درجة عالية من الدينامية والموثوقية. وتم تصنيع السيارتين وفقاً لأعلى معايير الدقة ، وهما تتميزان بتصميم عصري، ومواد عالية الجودة، وارتفاع أمثل عن سطح الأرض، ورحابة كبيرة في صندوق الأمتعة. وتوفر السيارتان كذلك باقة واسعة من مواصفات السلامة المتطورة ووسائل الراحة القياسية لضمان قيادة سلسة وواثقة مع كفالة لثلاث سنوات أو 100.000 كلم.
من جهته، قال فايز رسامني، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة “رسامني يونس” للسيارات: “يعتبر إعادة إطلاق سيارات داتسون في لبنان حدثاً تاريخياً بالنسبة لمسيرة عملنا التي تمتد لأكثر من 49 عاماً، ولا سيما أنه يعيد طرح واحدة من العلامات التجارية التي أسهمت في تأسيس شركتنا. وتستهدف داتسون شريحة الشباب الصاعد والمتفائل، والذي يعمل على بناء مستقبله “.
وأضاف رسامني: “تتميز هذه الشريحة من الشباب بتقديرها للقيمة العالية والجودة، وهي من أهم المبادئ التي تأسست عليها علامة داتسون منذ عام 1933. وتستهدف الطرازات الجديدة هذه الفئة بالذات لأن العـديد من أفرادها سيدخلون السوق أملاً بشراء سياراتهم الأولى بنـاء على عـوامل التصميم العصري والموثوقية العالية، إضافة إلى امتلاك القدرة على التنقل دون عوائق والتي يعتبرونها من أهم مقومات تحقيق طموحاتهم. ولذلك تستحق داتسون أن تكون العلامة التجارية التي يثقون بها، خصوصاً وأنها تحظى بدعم أحد أقطاب صناعة السيارات على مستوى العالم”.
كادر مع صورة

شرفان ل المحرك : الجودة مضمونة وكفالة نيسان موثوقة
وعلى هامش حفل تقديم علامة داتسون الجديدة بسيارتيها أون دو ومي دو ، أجرت “المحرك ” حوارا مع العضو المنتدب لشركة نيسان الشرق الأوسط سمير شرفان الذي أعطى الصورة الدقيقة لمكانة علامة داتسون الجديدة في الشرق الوسط ، وتحديدا داخل السوق اللبناني وأضاف بأنه : “تم تصميم المجموعة الجديدة من سيارات داتسون بالدرجة الأولى لتلبية احتياجات بلدان مثل لبنان، حيث تلعب مجموعة من الاعتبارات الجغرافية والاقتصادية دوراً مؤثراً في قرار شراء سيارة جديدة. ويتميز كل من طرازي داتسون الجديدين أون – دو و مي- دو ،بقدرتهما على مواكبة هذه الاحتياجات مع توفير أفضل المميزات ضمن فئتيهما وأعلى مستويات الأناقة والراحة، يضاف إليها خدمة ما بعد البيع المتميزة من شركة رسامني يونس.
وعن موقع كل من السيارتين الجديدتين وعلامة داتسون داخل مجموعة نيسان قال شرفان بأن هذه علامة هامة مكفولة من نيسان تعتمد الإسم العريق الذي واكب نشوء هذه الماركة في اليابان منذ الثلاثينيات .
وعن موثوقية السيارة وإعتماديتها أضاف شرفان بأن الفئة تأتي لتسد فراغا وتعزز منافسة مجموعة نيسان في فئة سيارات المدخل (A-B) وتوجه أساسا الى شريحة مهمة في المجتمع تريد ان تستثمر مبلغا معينا في اقناء سيارة إقتصادية وعملانية مع تقنيات كفالة نيسان العالمية التي تعزز هوية السيارة وإعتمادها كذلك على الخدمة الجيدة بعد البيع والكفالة .
وعن التجهيزات الميكانيكية أضاف شرفان بأن المحرك وعلبة السرعات يصنعان كذلك بإشراف مجموعة نيسان في مصانع الشركة وبخاصة في روسيا تم تزويد سيارة “أون- دو” بمحرك عالي الكفاءة بحجم 1.6 ليتر مع تقنية 8 صمامات فقط ، وعمود كامات علوي. ويولد هذا المحرك قوة 87 حصاناً. وتتوفر “أون- دو” بناقل حركة يدوي بخمس سرعات أو أوتوماتيكي بأربع سرعات.
وأضاف شرفان: “ارتكز النجاح العالمي لعلامة داتسون في منتصف الخمسينات على التزامها الراسخ بتحقيق حلم الكثيرين حول العالم بإمتلاك سيارة جديدة، ولا يزال هذا الالتزام قائماً حتى يومنا هذا. ونتوقع أن يحظى الطرازان بمستويات طلب مرتفعة، وأن تتبوأ داتسون المركز الأول ضمن فئة مشتري السيارات للمرة الأولى في لبنان على مدى السنوات الثلاث المقبلة”.

مواضيع ذات صلة :