نظام مازدا سكاي اكتيف لتوفير الوقود

الصانع الياباني مازدا يعمل منذ مدة على تقنية جديدة تحمل اسم سكاي اكتيف و التي تضمن خفة وزن السيارة متناغمة مع تقنية خاصة تعمل على توفير الوقود فكلما قل وزن السيارة كلما انخفض معدل استهلاك الوقود

تكنولوجيا سكاي اكتيف بخاصية الحقن المباشر للوقود ذات الكفاءة العالية هي الطريقة اليابانية  نحو عالم حماسي وصديق للبيئة. تقوم محركات سكاي اكتيف جي 2.0 باكثر من مجرد وضع معايير كفاءة الوقود والتحكم في الانبعاثات، بل وتعزز بطريقة نشطة اداء ال «زوم – زوم».
وللتوصل لهذا، حقق مهندسو مازدا انجازا تقنيا لتوفير نسبة ضغط استثنائية مع التقليل من ضجيج المحرك الناجم عن مثل هذا الضغط العالي. اجتمعت كل هذه الابتكارات التقنية في محرك سكاي أكتيف جي محققة ارتفاعاً مذهلا في كفاءة استهلاك الوقود وصل لنسبة %15 اضافة الى التمتع بسياقة اكثر ارضاء كل يوم بفضل عزم المحرك (قوة الدوران) المتوفرة عند المحركات ذات السرعة المنخفضة والمتوسطة.
صممت سكاي أكتيف لتقدم مزيجاً مثالياً بين الشحن المباشر والانتقال السلس والاقتصاد في الوقود عند القيادة بسرعة منخفضة. وصمم هيكل سكاي أكتيف لتحقيق هدفين متعارضين: وزن اخف مع امان افضل و اكثر صلابة. يمنح شاصي سكاي أكتيف الخفيف متعة سياقة واحساس بالراحة.

و منذ العام 2017 تسعى مازدا الى وضع سكاي اكتيف في جميع طرازاتها بما في ذلك كبير الشركة CX-9  الذي و منذ 2017 اصبح يحمل محركا من 4 اسطوانات سعة 2.5 لتر توربو بتكنولوجيا مازدا الخاصة كما ان مازدا 6 و كل الطرازات الاخرى اصبحت تحمل هذه التقنية الثورية

مواضيع ذات صلة :