مرسيدس SLC الجديدة بديلة ل SLKعصرية وقوية وجديرة بحمل الإسم

 

بعد 20 عاماً من الخبرة خبرة في إنتاج  مرسيدس رودستر وأكثر من 650 ألف سيارة مباعة في جميع أنحاء العالم من سيارة SLK، تواصل SLC الجديدة قصة نجاح هائلة لتبقى رائدة في فئتها متعة فريدة للقيادة تزخر بأفضل تجربة في الهواء الطلق لسيارات الكابريوليه، وأروع الجوانب العملية للسيارات المكشوفة التقليدية. تماماً في يوم الميلاد العشرين لفئتها، وتتمتع سيارة الرودستر الأصيلة وصغيرة الحجم بطفرة جديدة مع اسم جديد، وتقنيات معززة، وإطلالة محسّنة.

وتحلّق سيارة مرسيدس- بنز SLC الجديدة  بمتعة قيادة الرودستر إلى مستوى جديد بفضل المزيج المتفرّد للأناقة الرياضية والراحة. وبفخامة شمولية، وبطيف من الطرازات يتراوح من طراز القاعدة SLC 200 إلى الطراز الأعلى SLC 43 من مرسيدس-AMG، وستكتسب الرودستر الصغيرة التي أعيدت تسميتها جاذبية خاصة لدى الأفراد الذين يتمتعون بثقة كبيرة في أعمالهم ، والطامحين لاختبار متعة المغامرات الحصرية في الحياة . ويجمع الجيل الجديد من SLC بين التصميم المذهل والأناقة الرشيقة، وبين جوانب الراحة والإنطلاق.

                                     تعديلات أنيقة على  الشكل الخارجي

تعديلات أنيقة طالت شكل اس ال سي الخارجي، فقد عمل مصممو مرسيدس-بنز على الارتقاء أكثر بالإطلالة الرياضية للرودستر ، مع شبك تهوئة أمامي مزود بفتحات ماسية الشكل، وبخطوط نظام الإضاءة الذكي بتقنية LED. وبات الطرف الأمامي أكثر جرأة، حيث أن شبكة المبرد المائلة بشكل حاد تتناغم مع المظهر الممدود للغطاء الأمامي الذي يتخذ شكل السهم. وتتضمن كافة طرزات SLC شبكة مبرد بفتحات ماسية الشكل كتجهيز قياسي.

ويكشف المظهر الجانبي لسيارة SLC عن المزايا النموذجية للرودستر، مع غطاء أمامي طويل، ومقصورة ركاب متراجعة إلى الوراء، وطرف خلفي قصير. وتمتاز الإطلالة العامة بخط فاصل مرتفع قليلاً، وانحناءة مسحوبة للسقف، وأقواس العجلات الممشوقة، والعجلات المعدنية الخفيفة بقياس من 16 إلى 18 إنشا، وفتحات التهوية في الجناح الأمامي لتستحضر صورة الأسطورة مرسيدس-بنز  300 SL.

ويجمع سقف فاريو في سيارة SLC بين متعة القيادة المكشوفة والراحة المطلقة، مع سقف مميز بآلية تشغيل كهربائية هيدروليكية تسمح بفتحه أو غلقه بسهولة تامة، حتى أثناء القيادة بسرعة لا تتجاوز 40 كيلومتر في الساعة وهناك ميزة تحافظ على فرادتها في سيارة SLC هي سقف فاريو البانورامي مع نظام MAGIC SKY CONTROL – إذ يمكن التحكم بدرجة دخول الضوء عبر السقف الزجاجي بلمسة زر واحدة – مما يوفر شعوراً بالقيادة في الهواء الطلق في أي وقت، وعند الحاجة يعطي ظلاً رحباً تحت الشمس الحارة.

 وتتضمن نقاط القوة الكلاسيكية أيضاً في SLC صندوقا خلفيا بتصميم مناسب، حيث يستوعب 335 ليتراً، وهي السعة الأعلى في هذه الفئة. وتتجلى الأبعاد المتناسقة والمذهلة في الطرف الخلفي مع الأجنحة المفتولة والقوية. وتتباهى سيارة SLC بحيويتها النابضة مع المصد الخلفي بالموزع الأسود، واللمسات الراقية من الكروم، والعادم المدمج.

وتتضمن وحدة الإضاءة الخلفية التي تأتي بتصميم أضيق، تقنية LED، وهي مجزّأة أفقياً: الأضواء العلوية وفي الوسط للفرامل، في حين أن الأضواء الطرفية والسفلية لمؤشر التوجيه والرجوع إلى الوراء. ولغطاء الصندوق الخلفي شكلاً يشبه السهم، ويضم ضوء ثالث للفرامل على حافة الرفاريف.

                                      محركات هادرة بالقوة والتأدية

القوة العالية تأتي للطراز القوي من محرك توربو مزدوج V6 بحجم 3.0 لتر، وناقل حركة رياضي جي ترونيك ب 9 سرعات ، وتمتاز الرودستر ذات الـ 362 حصان بكفاءتها الجديرة في استهلاك الوقود مقارنة بطرازها السابق SLK 55، مع محرك V8 بآلية الاحتراق الداخلي الطبيعي. وتعتبر سيارة SLC 43 الجديد من مرسيدس-AMG أيضاً الرودستر الأكثر كفاءة من حيث الأداء ب6 إسطوانات في الأسواق. وقد تم تصميم كل من نظام التعليق المطوّر، ومساند المحرك ووحدة التروس على المحور الخلفي حسب الطراز لتوفير تسارع جانبي عالٍ، والتفاف منخفض. وتتوفر ديناميات القيادة اختيارياً مع نظام التعليق AMG رايد كونترول مع آلية تخميد متكيّفة، وباقة التحكم مع تفاضل ميكانيكي محدود الانزلاق على المحور الخلفي.

ويمتاز محرك التوربو المزدوج V6 بحجم  3.0 ليتر بأداء مذهل، مع قوة 362 حصانا، إذ تنطلق بسرعة خاطفة من الثبات إلى 100كلم في الساعة في غضون 4.6 ثانية، وتصل سرعتها القصوى المحددة إلكترونياً إلى 250كلم في الساعة. ومع المحورين الأمامي والخلفي المطورين حديثاً، تتوفر مساند جديدة للمحرك/ وحدة التروس على المحور الخلفي، وخصائص أكثر صلابة لناحية الحركة المجرّدة.

           المقصورة الداخلية: شاشة عرض كبيرة وعناصر تحكم مطلية بفخامة

تشتمل أبرز تعديلات المقصورة الداخلية على أجزاء جديدة فاتحة أو داكنة من الألومنيوم، مع لمسات من ألياف الكربون. وتأتي لوحة العدادات الرئيسية أيضاً بتصميم جديد. ويضم العدادان بشكلهما الأنبوبي أقراص باللون الأسود. وتضفي إبر المؤشرات باللون الأحمر لمسة أنيقة وعصرية على التصميم.

وتوفر تقنية LED الجديدة في سيارة SLC معدلات منخفضة لاستهلاك الطاقة، ودورة حياة طويلة للخدمة، وإضاءة بيضاء مُريحة تقترب إلى حد كبير من ضوء النهار.

حتى وإن كان السقف مغلقاً، تضمن المزايا الاختيارية لسيارة SLC أن تقدم الأجواء المثالية في الداخل، في حين يمكن غلق النافذة الجانبية الصغيرة خلف الباب بشكل منفضل عندما يكون السقف مغلقاً، مما يقلل من ضوضاء الرياح.

                                      تجهيزات السلامة

ميزة جديدة في سيارة SLC هي المساعد النشط للفرملة ضمن التجهيزات الأساسية، والتي تُعرف بمساعد الوقاية الفائقة من الصدمات في سلسلة الطرزات الأخرى. وبالإضافة إلى تحذيرات قرب المسافة استناداً إلى تقنية الرادار، ومساعد الفرملة عن طريق المساعد المتكيّف للفرملة، يقوم نظام المساعد النشط هذا للفرملة بتفعيل خاصية الكبح الذاتي للحد من الأخطار المتعلقة بالصدمات من الجهة الخلفية. وإذا فشل السائق سيعمل النظام على تفعيل الفرملة تلقائياً. ويقلل ذلك بشكل كبير من سرعة السيارة. وعند القيادة بسرعات منخفضة نسبياً، يمكن لهذا التدخّل أن يكون كافياً لمنع وضوع اصطدام خلفي مع السيارات المتحرّكة ببطء أو المتوقفة تماماً. ويتوفر أيضاً مساعد النقطة العمياء، ومساعد الحفاظ على المسار.

                         نظام  دايناميك سيليكت بخمس وضعيات

وتأتي أضواء LED النهارية مدمجة في وحدة المصابيح الأمامية. وتمت صناعة العدسات من بوليمر الكربونات النقي، بطلاء مضاد للخدش. ومع نظام الإضاءة الذكي بتقنية LED، تأتي الحواف والأجزاء الأخرى في علب المصابيخ الأمامية باللون الأسود لتعبّر عن الجودة النوعية العالية، وتمنح شعوراً مؤثراً وعميقاً.

وتجتذب الأنظار بصورة مذهلة كل من عناصر التحكم المطلية والخاصة بالمقاعد القابلة للضبط كهربائياً (متوفرة مع بطاقة الذاكرة)، ومقابض مطلية لتبديل التروس على عجلة القيادة، والمتاحة مع خط AMG ضمن التجهيزات الأساسية في دول مجلس التعاون الخليجي والباقة الرياضية.

وتظهر شاشة كبيرة ملوّنة TFT متعددة الوظائف مع مساحة عرض قطرها 4.5 إنش بين القرصين ضمن التجهيزات الأساسية، في حين تتوفر ساعة تناظرية بمينا باللون الأسود اختيارياً. وقد ازداد حجم شاشة العرض بين منفذي التهوية في الكونسول الوسطي بشكل كبير: ويحيط بالشاشة مساحة ملفتة باللون الأسود اللامع . وتعكس المعلومات الإضافية التي يتم عرضها عن السيارة تلك الخصائص الرياضية الأنيقة، تماماً مثلما تُظهر الأقراص بيانات المحرك.وتم تعزيز الإضاءة الداخلية أسفل القدمين، مما يتيح شعوراً بالرحابة. وبالإضافة إلى اللون الأحمر، تتوفر الوان إضافية منها الأزرق القطبي والأبيض القطبي.

                                  طرازات قوية من  اي ام جي

وتمثل سيارة SLC 43 الجديدة نقطة الدخول الأساسية إلى عالم سيارات الرودستر الحالي من AMG وبعيداً من إعادة تسمية SLK بـ SLC، تأتي السيارة المكشوفة ذات المقعدين أيضاً بتسمية جديدة من AMG فمع باقتها الكلية المبنية بدقة متناهية في أفالترباخ لديناميات القيادة النموذجية من AMG، ولمعدل استجابة المحرك وكفاءته العالية، تستأثر سيارة SLC 43 بمكانة تنافسية في هذه الفئة. فالرقم 43 يشير إلى محرك التوربو المزدوج V6 بحجم 3.0 لتر من AMG والذي شهد مزيداً من التطوير. لذا، تعتبر سيارة SLC 43 من مرسيدس-AMG أول طراز V6 من “أفالترباخ” يحمل هذه التسمية الجديدة.

ولتعزيز مستوى الرؤية بصورة مثالية في الشوارع السريعة، خاصة عن الالتفاف أو الانعطاف، يتكيّف نظام الإضاءة الذكي بتقنية LED والمتوفر اختيارياً مع كافة أوضاع الإضاءة والقيادة. وتمتاز تقنية LED باستهلاكها المنخفض للطاقة، إلى جانب دورة الحياة الطويلة للخدمة، والضوء الأبيض الناصع المُبهج الذي يُشبه ضوء النهار إلى حد كبير. وتتضمن الوظائف الخمس لنظام الإضاءة الذكي بتقنية LED وضعية الطرق السريعة، ووظيفة الإضاءة عند المنعطفات، ووظيفة الإضاءة النشطة المرتكزة على الكاميرا، ووظيفة الإضاءة عند اجتيار الدوارات، وأيضاً وظيفة الإضاءة المحسّنة خلال الضباب.

ويمكن القيادة إلى الوراء في مساحات المواقف والمناورة أيضاً بشكل آمن للغاية، وبأسلوب مباشر أكثر مع كاميرا الرجوع إلى الوراء المتوفرة اختيارياً. وتعمل الكاميرا تلقائياً عند وضع ناقل الحركة في وضعية الرجوع إلى الوراء، وبالتالي تستخدم شاشة العرض الأمامية لتُظهر للسائق المساحة خلف السيارة مع خطوط دينامية للتوجيه. واختيارياً، يمكن لمساعد صف السيارة مع توجيهات صف السيارة تحديد مساحة مناسبة للوقوف، كما تجعل صف السيارة بموازاة الطريق أمراً بسيطاً وسهلاً. ويأتي مساعد صف السيارة بارك- ترونيك وأيضاً كاميرا الرجوع إلى الوراء ضمن التجهيزات الأساسية في دول مجلس التعاون الخليجي.

                                             تجهيزات عملية

يمكن ضبط خصائص السيارة مع نظام دايناميك سيليكت على الفور، وبلمسة زر واحدة، حيث يقوم النظام بتعديل آلية عمل المحرك، وناقل الحركة، والتوجيه، ونظام التعليق بأمر من السائق. وتمتاز الوضعيات الخمس : “كمفورت”، و “سبورت”، و “سبورت+”، و “إيكو”، و “إنديفجوال” – بسهولة اختيارها باستخدام زر في لوحة التحكم على كونسول العدادات الرئيسية. وللسائقين الذي يختارون باقة التحكم الدينامي، والتي تتضمن بدورها قاعدة عجلات منخفضة بمقدار 10 ميلليمترات، ونظام تخميد متكيّف، وتوجيه مباشر، ومساعد الانعطاف الدينامي ESP، فبإمكانهم أيضاً استخدام نظام دايناميك سيليكت لتحديد قوة التخميد في وضعيات “كمفورت”، و “سبورت”، و “سبورت+”. وهنا، تتكيّف قوة التخميد لكل عجلة فردية تلقائياً وباستمرار مع ظروف القيادة الحالية. ومع نظام العادم الرياضي، يمكن تكثيف حدة الصوت مع ضبط الخصائص الصوتية عبر رفراف مدمج .

و تبدأ الأسعار من 48,900  دولار أميركي SLC 200، ومن 54,000 دولار أميركي لسيارة SLC 300، ومن 67,100 لسيارة SLC 43  حسب الأسواق في الشرق الأوسط .

مواضيع ذات صلة :