محرّك فيراري 8 أسطوانات توربو يفوز بجائزة “أفضل محرّك عالمي” هذا العام

فازت علامة فيراري مؤخرا بعدد قياسي من الجوائز في حفل جوائز “أفضل محرّك” الدولية التي جرت في معرض المحرّكات 2016 في شتوتغارت.

وتُعتبر جوائز أفضل محرّك الدولية International Engine of the Year إحدى أهمّ الجوائز في عالم السيارات، إذ تضمّ لجنة تحكيم مؤلّفة من 63 حكماً في أكثر من 30 بلداً.

وحصدت فيراري الجائزة الأهمّ منها، وهي جائزة أفضل محرّك للعام، وذلك عن المحرّك المؤلّف من 8 أسطوانات بشكل V بشحن التوربو الثنائي الذي تعتمده الشركة لسيارة 488 جي تي بي و 488 سبايدر ، ولسيّارة كاليفورنيا تي ، ونال هذا المحرّك أيضاً الجائزة عن فئتَي “أفضل أداء” و”أفضل محرّك جديد”، إلى جانب الجائزة عن فئة المحرّكات التي يتراوح حجمها بين 3 و4 ليترات.

كذلك، فاز محرّك فيراري المؤلف من 12 أسطوانة بشكل V بسحب طبيعي بحجم 6.3 ليتر الذي يدفع طرازَي أف 12 برلينيتا وأف 12 تي دي أف بجائزة أفضل محرّك عن فئة المحرّكات تفوق 4 ليترات.

وشكّلت عودة فيراري إلى تكنولوجيا التوربو الثنائي لمجموعة المحرّكات المؤلّفة من 8 أسطوانات بشكل V معياراً جديداً يُحتذى به للمحرّكات المشحونة بالتوربو، ولا سيما مع الحشد الهائل من الحلول الهندسية المتطورة وغير المساومة التي تضمّها هذه المحركات. ومن خلال انعدام التأخير في دفع التوربو وعزم بتصاعد ثابت على امتداد سرعة دوران المحرّك، تؤمّن هذه المحرّكات مستويات غير مسبوقة من التفاعل والانخراط مع السائق، بدون أن تتغاضى طبعاً عن الصوت الهادر الذي تشتهر به فيراري والقوّة التي دفعت بالحصان الجامح إلى تصدّر هذه الفئة.

وللمناسبة، قال غراهام جونسون، أحد رؤساء مجلس إدارة جوائز أفضل محرّك الدولية: “يشكّل هذا المحرّك نقلة نوعية في المحرّكات المشحونة بالتوربو من ناحية الكفاءة والأداء والمرونة. إنّه فعلاً أفضل محرّك في السوق اليوم، وسيبقى محفوراً في ذاكرتنا إلى الأبد كأحد أروع المحرّكات في التاريخ”.

 

 

مواضيع ذات صلة :