صالون باريس الدولي للسيارات 2018

شهد باريس هذه السنة العديد من المفاجات التي اربكت الكثيرين خاصة و ان معرض لوس انجلوس على الابواب و بالتالي فان كمية السيارات التي تك الكشف عنها تجعل المراقبين يسالون ماذا في جعبة معارض السيارات القادمة

و سنعرض في هذا المقال بعض من السيارات التي تم ازاحة الستار عنها رسميا

*بورشة ماكان

حصلت بورشة ماكان 2019 على تدشينها الأوروبي المنتظر في معرض باريس للسيارات، مع توفرها بخيار محرك وحيد للوقت الحالي، توربو سعة 2.0 لتر بأربع سلندرات، بقوة 242 حصان وعزم دوران 370 نيوتن.متر.

المحرك متصل بناقل ثنائي المقبض بسبع سرعات، مع تسارع السيارة من الصفر إلى 100 كلم\س في 6.7 ثانية، بسرعة قصوى لا بأس بها عند 225 كلم\س.

ماكان 2019 الجديدة حصلت على تحديثات خفيفة للخارجية، مثل مصابيح LED جديدة بالخلفية وعدة ألوان جديدة خضراء وفضية وزرقاء.

اودي SQ2

عقب انتظار طويل وأشهر من الصور التجسسية، ظهرت اودي SQ2 للعلن أخيراً في معرض باريس للسيارات 2018.

هي الإصدار الأكثر قوة لـ Q2 كروس أوفر، حيث تأتي بنفس محرك التوربو المستخدم في طرازات أودي S3 بأربع سلندرات 2.0 لتر بقوة 296 حصان وعزم دوران 400 نيوتن.متر، متصل بناقل سرعة ثنائي المقبض بسبع سرعات ونظام كواترو للدفع الرباعي.

هذا المحرك يسمح للسيارة بالتسارع إلى 100 كلم\س في 4.8 ثانية فحسب، أي أقل من أودي S3 سبورتباك بـ 0.2 ثانية، بسرعة قصوى عند 250 كلم\س.

أودي SQ2 الجديدة حصلت على شبكة تهوية معدلة تحمل شارة S، وممتص صدمات أمامي مختلف بمنافذ هواء أكبر حجماً، ومصابيح أمامية LED وعجلات بطول 18 أو 19 بوصة، ومصابيح خلفية LED وأنابيب عادم رباعية.

تويوتا كورولا هاتشباك

بعد قرار تويوتا التوقف عن إنتاج طراز أوريس، قررت الشركة اليابانية إعادة إحياء اسم كورولا في القارة الأوروبية بنسخة هاتشباك ذات خمسة أبواب وأخرى واجن، حيث قامت بالكشف عنهما في  معرض باريس لهذا العام

يدشن خط كورولا الجديد أيضاً استراتيجية تويوتا الهجينة المزدوجة، حيث تأتي كل من الهاتشباك والواجن مع خيارين للمحركات الهجينة، بالإضافة إلى محرك توربو بنزين تقليدي سعة 1.2 لتر بقوة 114 حصان قياسياً.

أما عن المحركات الهجينة والقادرة على شحن نفسها،  فهي تبدأ مع محرك سعة 1.8 لتر، وآخر سعة 2 لتر، حيث يركز الأول على زيادة كفاءة استهلاك الوقود وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، مع نسبة قيادة يومية بالطاقة الكهربائية حصراً تبلغ 50%.

يوفر المحرك ذو سعة 1.8 لتر قوة تبلغ 120 حصان و142 نيوتن.متر من عزم الدوران، مع مولد كهربائي بقوة 71 حصان و163 نيوتن.متر من عزم الدوران الإضافي، أما عن المحرك الهجين سعة 2 لتر فهو بقوة 177 حصان و192 نيوتن.متر من عزم الدوران مع محرك كهربائي مصنوع من النيكل، ليقدم الأخير أداء رياضي أكثر بفضل وجود متحكم في ناقل الحركة بعجلة القيادة، لأجل تجربة قيادة أكثر حماساً.

تستند كلا النسختين على منصة TNGA GA-C، والتي يُقال أنها توفر تجربة قيادة ممتعة أكثر بفضل مركز الجاذبية المنخفض أكثر بقدر 10 ملم مع نظام تعليق خلفي قياسي متعدد الروابط، وهيكل أكثر قوة بنسبة 60%، وهو ما يؤدي إجمالاً لتوفير تحكم وثبات أفضل دون التأثير على جودة الركوب والراحة.

فيراري488 بيستا سبايدر

عقب الكشف عن فيراري 488 بيستا سبايدر بشكل غير متوقع في شاطئ بيبل بيتش بولاية كاليفورنيا الأمريكية في أغسطس الماضي، قامت الشركة بتقديمها مجدداً في معرض باريس للسيارات 2018 بكامل رونقها.

وكما هو الحال مع بيستا 488 كوبيه، تأتي بيستا سبايدر مع محرك V8 وحشي مزدوج التوربو سعة 3.9 لتر بقوة 811 حصان و770 نيوتن.متر من عزم الدوران، وهو ما يسمح بتحقيق معدل تسارع مبهر من 0 إلى 100 كم/س خلال 2.85 ثانية فقط، كما أنها تستطيع بلوغ سرعة 200 كم/س خلال 8 ثوان، أي أنها أبطء من نسخة الكوبيه بقدر 0.4 ثانية، وذلك قبل أن تبلغ سرعة 340 كم/س القصوى.

تأتي 488 بيستا بوزن 1,377 كجم، بزيادة تبلغ 91 كجم مقارنة بنسخة الكوبيه، ولكنها تظل سيارة خفيفة بنفس تجربة القيادة المثيرة في النسخة ذات السقف الثابت، وتصادف أن يكون هذا هو طراز الكشف رقم 50 ضمن تاريخ فيراري الطويل، حيث تتميز بتصميم فريد يميزها عن نسخة الكوبيه مع لون أبيض ذو خطوط زرقاء متعاكسة.

سيكون لدى الراغبين بشراء 488 بيستا سبايدر الفرصة لاختيار جنوط مميزة مصنوعة من ألياف الكربون لتخفيف بعض من وزن السيارة اﻹضافي، مع توفير جنوط أقل ثمناً ذات شكل ماسي بقياس 20 إنش.

حافظت بيستا 488 سبايدر على نفس اﻹضافات الأيروديناميكية والتغييرات بالتصميم التي جاءت بها بيستا 488 كوبيه مقارنة بطراز 488 GTB القياسي، حيث تتضمن أهم هذه التغييرات المصد اﻷمامي المحدث مع فاصل أكبر وغطاء محرك ذو منفذ هواء كبير، كما تحمل بيستا سبايدر أطرافجانبية جديدة مع جناح خلفي مخصص، مشتت خلفي من ألياف الكربون وعادم مزدوج ذو مظهر رائع

 

بي ام دبيلو الفئة 3

أزاحت بي ام دبليو الستار عن الفئة الثالثة الجديدة في معرض باريس للسيارات 2018، بحجم أكبر عن الجيل الماضي ولكن عوضت ذلك بخفض وزنها.

الفئة الثالثة 2019 استطالت بحوالي 3 إنش مقارنة بالجيل الماضي، كما ازدادت قاعدة عجلاتها بـ 1.6 إنش، وازداد اتساعها في الأمام بـ 1.7 إنش، وفي الخلف بـ 0.83 إنش، ولكن في المقابل، انخفض وزنها الإجمالي بـ 55 كيلوجرام، كما تتمتع السيدان الفاخرة بمعامل سحب منخفض عند 0.26، ما يعني أداء وتسارع أفضل.

التغييرات التي طرأت على خارجية السيارة ليست عميقة، إذ تشمل تصميمات بزوايا حادّة للمصابيح الأمامية LED القياسية وشبكة التهوية الأيقونية على شكل الكليتين، مع إضافة مصابيح خلفية جديدة ممتدة على مدار الخلفية.

 

مواضيع ذات صلة :