ريد بل تامل تجاوز جولة ابوظبي للفورمولا 1 دون مشاكل

يأمل كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أن لا يُواجه مزوّد المحرّكات رينو اي تحديًا خلال جائزة أبوظبي الكبرى لحلّ مشاكل الموثوقيّة التي تواجهه.

مع اقتراب موسم 2017 من نهايته، وفي ظلّ تركيز مصنع رينو على تطوير محرّك 2018، قرّر الصانع الفرنسي عدم إنتاج أيّة مكوّنات جديدة للسباقات الأخيرة.

بدلًا من ذلك، اتّبعت رينو سياسة استخدام مكوّنات تمّ تجديدها من أجل إكمال السباقات الأخيرة من الموسم، إلى جانب تقديم تعليمات إلى الفرق التي تتزوّد بمحرّكاتها بخفض الطاقة من أجل المساعدة على تحسين الموثوقيّة.

لكن مع اقتراب المكوّنات من نهاية عمرها، فإنّ مواجهة المزيد من المشاكل في أبوظبي قد تتطلّب من طاقم رينو محاولة إصلاح أيّة مكوّنات بديلة من أجل إكمال عطلة نهاية الأسبوع.

وعندما سُئل عمّا سيحدث في حال سارت الأمور على نحوٍ خاطئ في التجارب الحرّة أو التأهيليّة، أجاب هورنر: “سيكون الأمر أشبه بتحدّي إصلاح الخردة، وذلك من أجل إيجاد القطع التي تعمل مع الأخرى. لكنّ الأمر الجيّد أنّ المُحرّكين أكملا سباق البرازيل”.

وأضاف: “أي مهما كان الذي أكملنا به السباق هناك فسنأخذه لأبوظبي، ونأمل أن لا تكون هناك تشقّقات أو مشاكل. سنبذل كلّ جهدنا في أبوظبي كونه السباق الأخير من الموسم”.

مواضيع ذات صلة :