دودج فايبر طراز ACR الجديدة الأداء العالي على الطريق والحلبات

2016-dodge-viper-acr-front-top-angle-970x647-c

تستمر علامة دودج التجارية في مفاجئة عالم سيارات الأداء العالي في عام 2016 بسيارتها السوبر الأميركية المصنوعة يدوياً. وليس الأمر يقتصر فقط على عودة دودج فايبر ACR مرة أخرى لتشكيلة العلامة، باعتبارها سيارة السباقات الهائلة، بل إن دودج تقوم أيضا بتوسيع عناصر الانتاج الحصري لسيارة فايبر بشكل لم يسبق له مثيل من قبل.

وحصلت السيارة على العديد من التحديثات ليس فقط في الواجهة الأمامية منها، وإنما أيضا في ميكانيكا وتكنولوجيا السيارة ، فقد حصلت السيارة على صادم أمامي حديث بمظهر رياضي ويحتوي على شفرات بالاضافة الى التعديل في غطاء المحرك والذي أصبح يحتوي على فتحات تهوية ضخمة ، جناح خلفي ضخم بتصميم رياضي. ومع طرح الطلاء الخارجي بالتشطيبات المطفية، يتم عرض فايبر2016 الآن بأكثر من 50 مليون من تكوينات البناء الفريدة من نوعها، وما يزيد على 16 ألف من خيارات الألوان الفريدة، وأكثر من 48 ألف تكوينات خطوط فريدة من نوعها. وأصبح لدى عملاء فايبر الآن، وأكثر من أي وقت مضى، القدرة على اختيار سيارة سوبر أميركية وحيدة من نوعها حقاً.

دودج فايبر ACR ، تحمل إرثا عريقا كسيارة سباق تنطلق في الشوارع بشكل قانوني من خلال عمليات تطوير مهمة شملت الأنظمة الإيرودينامية وأنظمة تعليق الهواء. وتتمتع دودج فايبر ACR، التي تم إطلاقها أصلاً في عام 1999 ، وآخر مرة توفرت فيها كانت بطراز عام 2010، ويكرم طراز 2016 الجديد ذلك الإرث من الأداء وذلك بعمليات تطوير مهمة تشمل الأنظمة الإيرودينامية وأنظمة التعليق، ومكابح جديدة من بريمبو مجهزة بستة مكابس وإطارات عالية الأداء صممت خصيصاً لطراز فايبر ACR.
كما يمكن للعملاء اختيار التشطيب المطفي لإجمالي 11 لون انتاج إضافي من بينها الأدرينالين الأحمر، الفضي اللامع، السم الأسود، الأبيض الناصع، الخزفي الأزرق، الأزرق المنافس، أزرقGTS-R ، لؤلؤي معدني، برتقالي فاقع ، وأرجواني فاقع. كذلك تتوفر جميع طرازات دودج فايبر بخطوط فريدة. وتقدم طرازات GT ، GTC ، GTS و ACR بخطوط GTS اختيارية تمتد بطول السيارة الكوبيه من فتحة المقدمة للفتحة الخلفية. ويتوفر طرازا SRT و GTC بخطوط SRT تبدأ من غطاء محرك السيارة الصدفي وتشق طريقها في السقف لتنتهي على الفتحة الخلفية. ويتم وضع تكوينات الخطوط بخبرة كبيرة في قاعة الطلاء قبل وضع لون الجسم الرئيسي. وفقط بعد معالجة الطلاء، يتم استخدام طبقة شفافة نهائية لضمان أن تكون الخطوط جزءاً لا يتجزأ من المنتج النهائي. وتقدم الخطوط الخارجية بالألوان: الأسود، الفضي الخام، الأبيض الناصع، اللؤلؤي المعدني، والأدرينالين الأحمر أو من لوحة الألوان التي يرغبها العميل.

التصميم الشخصي على شبكة الانترنت
يتيح طرازViper GTC Customiser الجديد لعشاق فايبر الفرصة لتصميم النسخة الشخصية الخاصة للسيارة السوبر ذات الأداء القوي المصنعة يدوياً كجزء من برنامج التخصيص المحسن الذي له موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت، وتتيحViper GTC لعشاقها ابتكار رؤيتهم للواقع الافتراضي لسيارة دودج فايبر من خلال عناصر دينامية تقدم تجربة فريدة من نوعها للتصميم على شبكة الانترنت.
يوسع اللون البرتقالي الفاقع الجديد، المتوفر بطرازي فايبرGTC و ACR لعام2016، من تشكيلة الألوان الخارجية مع أصباغ معززة تضيف عمقا للتشطيبات، وانعكاسات لاظهار المنحنيات المثيرة لسيارة فايبر. ويتوفر الأرجواني الفاقع بسيارة فايبر GTC فقط.

عملية رسم باليد
تساعد عملية الرسم باليد الفريدة من نوعها لسيارة دودج فايبر لتقديم خيارات الطلاء الشخصية الأولى من نوعها بالصناعة التي تقدم عملية إضفاء الطابع الشخصي بصورة غير متساوية في حين تلبي أحدث معايير المتانة بالصناعة. ولكل سيارة فايبر تشطيبات طلاء ذات جودة عالية للغاية، تعد واحدة من أفضل التشطيبات في الصناعة. وتستغرق العملية ما بين 145-160 ساعة عمل لإعداد ورسم باليد لوحات جسم فايبر.

المحرك الهادر بالقوة الأصيلة
يكمن قلب وروح دودج فايبر2016 في محرك V10 الأسطوري، المصنوع يدوياً من الألومنيوم بالكامل بحجم 8.4 ليتر في المقدمة ، ويشتمل على مشعب شفط عالي التدفق ومن مركبات خفيفة الوزن، ومكابس مصبوبة عالية القوة، وصمامات عادم مملوءة بالصوديوم،محفزات نظام عادم لتخفيف الضغط الخلفي وأداة من الألومنيوم لتخزين الطاقة الدوارة تقلل من الخسائر الترددية.
ويولد محرك V10 الذي تم هندسته وفقاً لعلامةSRT حوالى 645 حصاناً وعزم دوران 600 رطل – قدم، وهو أكبر عزم دوران لأي محرك سيارة رياضية بأجهزة شفط طبيعية في العالم. ويشتمل نظام نقل الحركة اليدوي من ست سرعات Tremec TR6060على نسب تعشيق قريبة ونسبة دفع نهائية بسرعة قصوى 206 ميل بالساعة بالسرعة السادسة مع أقصى سرعة للمحرك عند 6200 دورة في الدقيقة.

تحكم وقدرات متميزة
بدءا من هيكل أكثر صلابة يحقق صلابة التوائية تزيد بنسبة 50٪ عن طراز الجيل السابق، يستفيد قاعدة عجلات شاسيه دودج فايبر 2016 من العديد من التحسينات منها تجهيزات خفيفة الوزن من الألومنيوم تساهم في توزيع الوزن بنسبة 50/50 بينما تفيد في تحقيق صلابة التوائية. كذلك تستفيد السيارة من العديد من المكونات المعدلة من المواد الجديدة القادرة على استيعاب السماكة المخفضة والأشكال المعقدة دون المساس بالصلابة الهيكلية.
وتضيف طرازاتGT وGTC وGTS نظام تعليق يختاره السائق يشتمل على أنظمة امتصاص صدمات بلشتاين مع إعدادات للقيادة بالشوارع وحلبات السباق. وتشتمل سيارةACR الجديدة على نظام تعليق خاص بحلبات السباق فريد من نوعه، مع 10 وضعيات، وأنظمة امتصاص صدمات مزدوجة قابلة للتعديل. وتشمل تقنيات السلامة القياسية نظام التحكم الإلكتروني متعدد المراحل بالثبات ونظام التحكم بالجر ، الذي يساعد على تحقيق أقصى قدر من أداء الجر في أي سرعة وأي بيئة قيادة. وتشتمل جميع طرازات دودج فايبر2016 على زر مثبت فوق عجلة القيادة للنظام القياسي للتحكم بالانطلاق ، مما يسمح بتسارع أمثل عند الانطلاق من وضع الثبات.
أداء دينامي إلى أقصى حد
تجمع دودج فايبرACR لعام 2016 بين الأحدث فى الديناميكا الهوائية ونظام المكابح المتطور والإطارات القوية و التكنولوجيا التي جعلت من السيارة أسطورة فى جميع السباقات على مستوى العالم. وكانت الغاية في إعادة تصميم الطراز الجديد 2016 من السيارة فايبر ACR جلعها ذات ثبات عالي اثناء السرعات العالية حيث تبلغ قوة السيارة طناً واحداً عندما تبلغ سرعتها أكثر من 280 كلم / ساعة، ولذلك فقد خففت الشركة المصنعة من وزن السيارة بشكل كبير فقد ازالت النظام الصوتي الجديد وتم استبداله بآخر، كما تم استبدال المقاعد بأخرى أخف وزناً.
كذلك هنالك بالشكل الخارجي للسيارة العديد من علامات سيارات السباق المألوفة، وأبرزها الجناح الخلفي الكبير القابل للتعديل، مع موزع هواء خلفي في الأسفل. وهذه الأشياء تزيد من القدرة الانسيابية لدى السيارة وبالتالي التماسك و السرعة. لكن التغييرات لم تقتصر على الشكل الخارجي. فبالإضافة إلى الانسيابية الرائعة في السيارة، هناك نظام تماسك متطور، يعمل بالتوافق مع نظام التعليق المطور خصيصا للسيارة وقاعدة السيارة المميزة على الحفاظ على التماسك في المنعطفات، والنتيجة هي أن السيارة قادرة على المحافظة على الثبات والتحكم في المنعطفات السريعة.
مكابح فعالة جدا
تم تصميم أداء فرامل دودج فايبر 2016 لتحقيق مسافات توقف قصيرة، معدل تعديل منخفض ومتانة رائعة وأداء فرامل متوازن دون أن تتآكل في ظل ظروف قاسية. وتشتمل كل زاوية من كل طراز فايبر على فرامل بريمبو بأربعة مكابس مع كلابات ثابتة من الألومنيوم ودوارات مهواة يبلغ قطرها 14.0 x 1.26 إنشا ، وتم إلغاء كافة التشوهات بالحرارة تقريبا، حتى في ظل ظروف الكبح الأكثر تطلبا.
مقصورة سوبر رياضية
تمتاز مقصورة السائق في فايبر 2016 بحرفية فائقة، وتشتمل على خامات عالية الجودة وتقنيات تصب في خدمة الأداء العالي. وروعي في جميع الأسطح الرئيسية أن تكون بخياطات قوية ، مع حشوات إضافية لتحقيق مزيد من الراحة. وتشتمل المقصورة على نظام عازل للصوت لمنع الضوضاء مع فرش جلد فاخر وعجلة قيادة متعددة الإستخدام ونظام صوتي متكامل 6 سماعات ووسائد هوائية وشاشة معلومات تعمل باللمس ، وتم تزويد السيارة بالعديد من الأنظمة المساعدة علي القيادة. وجاءت المقاعد بطراز فايبرGT بجلد نابا قياسي مع تدرج الكانتارا وهناك مقاعد اختيارية بجلد نابا كامل. ويزدان طرازا SRT وGT بجلد الغزال وخياطة بارزة. وتشمل تشكيلات الألوان مقصورة سوداء مع مقاعد سوداء، ومقصورة سوداء بمقاعد بنية داكنة، ومقصورة سوداء مع مقاعد حمراء زاهية.
وتأتي كتجهيز قياسي بطراز فايبرGTS ، أسطح مكسوة بجلد نابا تحيط بالمقصورة. وتأتي المقاعد الجلدية التي يتم تحديدها بجلود من نوعية الكانتارا كتجهيز قياسي.
وتم تصميم لوحة عدادات بشاشة قياس 7 إنش تشتمل على عداد تناظري لقياس دورات المحرك تم تصميمه خصيصاً لسيارة دودج فايبر. ويشتمل العداد المهيمن على وسط لوحة المفاتيح على قراءات تضيء باللون الأحمر وتظهر قبالة الشعار الأحمر عندما تقترب دورات المحرك من الخط الأحمر، وذلك لتنبيه السائق.
وتقدم مجموعة العدادات العنقودية التي يمكن إعادة تشكيلها عرضاً لا مثيل له من إحصاءات صفحات الأداء الذي يأتي حصرياً لعلامة SRT وردود فعل السائق، بما في ذلك الزمن الذي تستغرقه السيارة عند الانطلاق من وضع الثبات إلى 100كلم في الساعة ، ونظام التحكم في الانطلاق، مسافة الكبح، والأداء على أعلى سرعة.

تصاميم خارجية هجومية

يمزج التصميم الخارجي لتشكيلة سيارات دودج فايبرSRT طراز2016 بين الحرفية المعاصرة والاتقان. ويكون غطاء المحرك المصنوع من ألياف الكربون، والسقف، وألواح الأبواب المصنوعة من الالومنيوم خفيفة مما يحقق خفة الوزن ، كما يحقق ثباتاً للسيارة عند السرعات العالية. ويحقق غطاء محرك السيارة المرفوع للأمام وصولاً غير مزعج لعدة نقاط خدمة تحته. كذلك تمتاز فايبر بتجهيزات وأشكال لمصدات تساعد أيضا على استخراج الحرارة من حجيرة المحرك.
وتشتمل طرازات فايبر 2016 على ميزة معاصرة لشكل السقف التقليدي “مزدوج الفقاعة” الذي يزيد الإرتفاع للسائق والراكب مع الحفاظ على المنطقة الأمامية منخفضة، وهو ما يسمح بمنح مساحة إضافية للخوذات أثناء القيادة التنافسية الترفيهية. وتحتوي حزمة الألياف الكربونية الخارجية الاختيارية على قنوات مكابح من ألياف الكربون موجودة في فتحة الشبكة الأمامية، وقنوات من ألياف الكربون للمكابح الخلفية وراء الزجاج الجانبي وزخارف خلفية من ألياف الكربون. أما المصابيح الأمامية الإسقاطية من نوعية زينون، فهي ذات وظيفة ثنائية، مع مصابيح تضاء نهاراً بتقنية الصمام الثنائي الباعث للضوء الأبيض ومصابيح للإنعطاف ذات شكل شرير يماثل “عين الأفعى”. أما المصابيح الخلفية، فهي مندمجة مع إضاءة للوقوف والإنعطاف في عنصر واحد لتحقيق تأثير إضاءة موحدة متبلور .
وتتوفر عجلة القيادة ذات الخمسة قضبان وبتصميم على شكل افعى ومن الألومنيوم المصبوب وبتشطيبات من الكروم المصقول أو الكروم الأسود القوي أو الأسود غير اللامع أو الكروم الأسود .ويتوفر تصميم عجلات “السم” المصنوعة من الألومنيوم المصبوب وذات الستة قضبان بثلاثة تشطيبات، منها المصقول، أو الأسود اللامع أو الأسود المطفي.
يذكر أنه يتم تصنيع جميع طرازات دودج فايبر يدوياً بشكل حصري بمصنع تجميع كورنر أفينيو في مدينة ديترويت.

مواضيع ذات صلة :