حزمة Space X لطراز تيسلا رودستر 2020

في أواخر عام 2019 كشفت شركة “تيسلا” الأمريكية عن واحدة من أسرع السيارات في التاريخ وهي رودستر الاختبارية موديل 2020 والتي تعد الجيل الثاني من أول سيارة صنعتها تسلا على الإطلاق.

وخلال اجتماعه مع الأعضاء في شركته، أعلن أيلون ماسك مالك ومؤسس شركتي تيسلا وسبيس إكس أن النسخ الإنتاجية من سيارة رودستر الجديدة وشاحنة سيمي ستكونان أفضل من النسخ الاختبارية التي تم الكشف عنها.

وقال ماسك أن النسخة الاختبارية التي تم الكشف عنها من سيارة رودستر فهي تتمتع بأداء قياسي ولكنها ستزود بحزمة SpaceX الاختيارية لترفع قوتها وهي حزمة “مجنونة” كما قال.

زودت هذه السيارة الخيالية بثلاث محركات كهربائية عالية الأداء موصولة ببطارية خارقة بقوة 200 كيلو واط، تمكن هذه السيارة من التسارع من 0 إلى 60 ميل/س خلال 1.9 ثوانٍ أي قرابة ثانيتين من 0 إلى 100 كلم/س، كما ويمكنها قطع مسافة ربع ميل “402 متر” خلال 8.9 ثوانٍ فقط.

أما بالنسبة إلى سرعتها القصوى فتبلغ أكثر من 402 كلم/س كما ويمكن لهذه السيارة الرياضية المكشوفة السير لمسافة 1,000 كيلو متر بالشحنة الواحدة.

مواضيع ذات صلة :