تقنية “فورد” تجنب السائقين عواقب نسيان طفلهم أو حيوانهم الأليف في مقعد السيارة الخلفي

تعتبر سياراتنا رفيقنا المقرب خلال عطلاتنا ولا يمكن لمعظمنا الاستغناء عنها سواءً كانت تلك العطلة خلال نهاية الأسبوع أو بهدف القيام برحلة خارج المدينة.
ويتعرّض سنوياً العديد من الأطفال والحيوانات الأليفة لضربة حر مميتة مع نسيانهم داخل السيارات التي تزداد درجات حرارتها الداخلية بسرعة عند ركنها لتتخطّى تلك المسجّلة في الخارج. ويمكن وقوع مثل هذه الحوادث المأساوية في أي يوم وليس فقط خلال رحلات نهاية الأسبوع.
لذلك حرصت شركة “فورد” على تطوير تقنية جديدة مصمّمة للمساعدة في تفادي تلك المأساة وهي “تنبيه الراكب الخلفي” Rear Occupant Alert، التي تنبه السائقين للتحقّق من المقاعد الخلفية في نهاية الرحلة عندما تكون أبواب السيارة الخلفية قد استخدمت بالفعل في بدايتها.
كيف تعمل
ينصح الخبراء السائقين “بالتحقّق قبل إقفال السيارة” لتفادي نسيان طفل أو حيوان أليف داخلها. لذلك تعمل تقنية “تنبيه الراكب الخلفي” كتذكير في تلك الحالات التي فتح فيها السائق الأبواب الخلفية في بداية الرحلة، حيث يتم تفعيل التقنية بعد توقّف السيارة وإطفاء المحرّك.
ويظهر تنبيه مرئي على الشاشة الرئيسية للسيارة لمدّة عشر ثوانٍ أو حتى يتم إلغاؤه. كما يصدر صوت تحذيري لتذكير السائق بفحص المقاعد الخلفية قبل الخروج من السيارة. وبالإضافة إلى تنبيهه لوجود طفل أو حيوان أليف، يمكن للنظام أيضاً تذكير السائق إذا كان قد وضع مقتنيات قيمة في المقعد الخلفي على غرار جهاز الحاسب الشخصي أو حقيبة أو أي شيء ثمين يمكن أن يتعرض للسرقة في حال نسيانه في السيارة.
وتتوفّر هذه التقنية في شاحنة F-150 التي أطلقتها فورد مؤخراً، وضمن طرازات مختارة من سيارات فورد ولينكون في الشرق الأوسط، وسيتم تقديمها مع بقية السيارات مع إطلاق طرازات جديدة.

مواضيع ذات صلة :