الكحول الايثيلي وقود المستقبل

كشفت شركة نيسان مؤخرا عن نموذج سيارة تعمل بخلية وقود من الأكسيد الصلب في البرازيل.

تتسابق شركات صناعة السيارات لإنتاج سيارات كهربائية، في ظل سعى العالم ألى التخلي عن المواد الهيدروكربونية المسببة للتلوث والتحول إلى الطاقة الخضراء النظيفة.

لكن مازال الطريق طويلا أمام السيارات الكهربائية والتي تشكل فقط 1 بالمئة من إجمالي سوق السيارات العالمية.
ويراهن بعض شركات السيارات على خلايا وقود الهيدروجين لتصبح مصدر الطاقة في المستقبل. لكن شركة نيسان اليابانية على قناعة بأن وقود الكحول الإيثيلي الحيوي المستخرج من قصب السكر أو الذرة يمكنه أيضا إنتاج طاقة كهربائية نظيفة من دون أي انبعاثات كربونية.
وكشفت الشركة مؤخرا عن نموذج سيارة تعمل بخلية وقود الأكسيد الصلب في البرازيل، حيث يتاح وقود الكحول الإيثيلي في جميع محطات الوقود، في تناقض واضح مع مضخات وقود الهيدروجين.
ولكن كارلوس غصن رئيس نيسان في البرازيل يقول إن “نجاح هذا المفهوم سوف يعتمد بصورة كبيرة على الدعم السياسي”.
مواضيع ذات صلة :